الكیان العائليّ في القرآن الكریم ـ10ـ التوبة و الرجوع الی الله سبحانه

الخطیب: مقامة مِن قِبَل حجة الإسلام و المسلمین الترابي الموضوع: الحیاء و العفاف، عوامل ثبات الكیان العائليّ10.10.2014بسم الله الرحمن الرحیمالحمد لله رب العالمین، بارئ الخلائق أجمعین، نحمده و به نستعین، ونشهد أن لا إله إلا هو وحده لا شریك له، و نشهد أنَّ محمدًا عبده و رسوله صلی الله علیه و آله. اللهم صلّ علی…

المعارف الإسلامیّة 127 الإسلام و حقوق الإنسان 3

الخطیب: مُقامة مِن قِبَل مُدیر المركز و إمام المسجد آیة الله الدكتور رضا الرمضاني03.10.2014                                                          بسم الله الرحمن الرحیم الحمد لله ربّ العالمین و الحمد لله الذي لا مُضادّ له في مُلكه و لا مُنازِعَ لَهُ في أمره، الحمدالله الذی لا شریك لَهُ في خلقه و لا شبیهَ لَهُ في عَظَمَتِه جزء من دعاء…

المعارف الإسلامیّة 126 الإسلام و حقوق الإنسان 2

الخطیب: مُقامة مِن قِبَل مُدیر المركز و إمام المسجد آیة الله الدكتور رضا الرمضاني25.09.2014بسم الله الرحمن الرحیم الحمد لله ربّ العالمین و الحمد لله الذي لا مُضادّ له في مُلكه و لا مُنازِعَ لَهُ في أمره، الحمدالله الذی لا شریك لَهُ في خلقه و لا شبیهَ لَهُ في عَظَمَتِه جزء من دعاء الإفتتاح وصلّی الله…

المعارف الإسلامیّة 125 الإسلام و حقوق الإنسان 1

                                                           الخطیب: مُقامة مِن قِبَل مُدیر المركز و إمام المسجد آیة الله الدكتور رضا الرمضاني19.09.2014 بسم الله الرحمن الرحیم الحمد لله ربّ العالمین و الحمد لله الذي لا مُضادّ له في مُلكه و لا مُنازِعَ لَهُ في أمره، الحمدالله الذی لا شریك لَهُ في خلقه و لا شبیهَ لَهُ في عَظَمَتِه جزء من دعاء الإفتتاح…

المعارف الإسلامیّة 124 الإسلام و الشریعة 18

الخطیب: مُقامة مِن قِبَل مُدیر المركز و إمام المسجد آیة الله الدكتور رضا الرمضاني12.09.2014بسم الله الرحمن الرحیم الحمد لله ربّ العالمین و الحمد لله الذي لا مُضادّ له في مُلكه و لا مُنازِعَ لَهُ في أمره، الحمدالله الذی لا شریك لَهُ في خلقه و لا شبیهَ لَهُ في عَظَمَتِه جزء من دعاء الإفتتاح وصلّی الله…

الحیاء و العفاف، عوامل ثبات الكیان العائليّ

إنَّ إنتشار العَراء في عصرنا هذا هو انتشار ما هو خلافٌ للقیم الأخلاقیّة. و قد اخبرنا أخیرا بوجود مسلسل بعنوان « آدم یبحث عن حوّاء » في بعض البرامج التلفزیونیّة في ألمانيا فیها ما یعارض العفاف و هو خلاف القیم الأخلاقیّة و مخالفه صریحه لثقافه الانبیاء فضلا عن الکذب الوارد فی سیرتهم، كما نری ذلك في فِلم نوح علیه السلام. و مما لا شك فیه أنّ لو كان الأنبیاء حاضرین و یرون هذه الإفترائات القبیحة لاعترضوا علیها.

مراعاه السُّنَن الإلهیّة ضمان لسعادة العائلّة

بسم الله الرحمن الرحیم الحمد لله رب العالمین، بارئ الخلائق أجمعین ، نحمده و به نستعین ، ونشهد أن لا إله إلا هو وحده لا شریك له ، و نشهد أنَّ محمدًا عبده و رسوله ،  علیه و علی آله أفضل الصلاة و السلام و علی صحبه المنتجبین. عباد الله أوصیكم و نفسي بتقوی الله…

علی الاسر الاسلامیه الحذر من وساوس الشیطان!

من اهمّ الاشیاء التی یغری الشیطان بها الناس و یفکّک بها کیان الاسر هما شیئان:

الأوّل: الخلود و العیش الأبدیّ فی هذه الدنیا کما واعد ابینا آدم و الغفله عن الموت بالنسبه لنا

و الثاني: بعد الامل لتحصیل المُلک الذی لایبلی و نیل العزه و المقام العالی الذی هو مقام المَلَك.

الشیطان یرید انهیار الاسرة والبیت

في الحقيقة مهمة‌ الشيطان الرئيسية‌ هي توريط الانسان في المشقة و لا يصدر عنه الخير ابدا و بعض شياطين الانس هم ايضا كذلك و مصاحبتهم لا تجلب للإنسان الا الضرر و الخساره. و ليس للشيطان هدف آخر سوي أن يُخرج أبناء البشر من الجنة بجمیع مراتبها؛ سواء الجنّه الفردیه و الجنّه الاسریه و الجنّه الاخرویه، و بأن لا يسمح لهم بأن یحضروا في هذه الدنيا في فردوس الافكار و فردوس الاخلاق و فردوس الاعمال؛ اي أنه لا يريد أن تشيع الافكار الالهية‌ و الاخلاق الانسانيه و القيم الاخلاقية في المجتمع. و من اهداف الشيطان الاخري هي القاء‌ الشك والشبهة‌ في هذه الدنيا و يريد من وراء‌ ذلك بأن يقوم بهدم جنة‌ الاسرة‌ و يُسبب الطلاق و الانفكاك كما أنّه لا يريد بأن يدخل الانسان الجنة‌ الاخروية في آلاخرة و بعد الموت.

المعارف الإسلامیّة 123 الإسلام و الشریعة 17

إنَّ الشریعة الإسلامیّة هي الشریعة السهلة السمحاء و تُبعد كلّ نوعٍ من المساوئ و الأضرار عن الإنسان لكي یتحرّر من كلّ هرجٍ و مرج و کلّ المصاعب الإجتماعیّة و الإقتصادیّة و ینال بها مصالح الدنیا و مفائز الاخرة، كما و أنَّ القصد و النیّة للقیام بالأعمال لها تأثیرها في ذلك أیضاً و من یَتحرّی ملاكات التقوی الإلهیّة تكون أعماله موردًا للقبول من الكریم الغنيّ العزیز كما جاء بیان ذلك في القرآن الكریم في قوله تعالی:« إنّما یَتقبَّلُ اللهُ مِنَ المُتّقین.»